Genesis 42

تكوين 42

1 فلما رأى يعقوب انه يوجد قمح في مصر قال يعقوب لبنيه لماذا تنظرون بعضكم الى بعض .

2 وقال اني قد سمعت انه يوجد قمح في مصر . انزلوا الى هناك واشتروا لنا من هناك لنحيا ولا نموت .

3 فنزل عشرة من اخوة يوسف ليشتروا قمحا من مصر .

4 واما بنيامين اخو يوسف فلم يرسله يعقوب مع اخوته . لانه قال لعلّه تصيبه اذيّة .

5 فاتى بنو اسرائيل ليشتروا بين الذين اتوا . لان الجوع كان في ارض كنعان .

6 وكان يوسف هو المسلّط على الارض وهو البائع لكل شعب الارض . فأتى اخوة يوسف وسجدوا له بوجوههم الى الارض .

7 ولما نظر يوسف اخوته عرفهم . فتنكّر لهم وتكلم معهم بجفاء وقال لهم من اين جئتم . فقالوا من ارض كنعان لنشتري طعاما .

8 وعرف يوسف اخوته . واما هم فلم يعرفوه .

9 فتذكر يوسف الاحلام التي حلم عنهم وقال لهم جواسيس انتم . لتروا عورة الارض جئتم .

10 فقالوا له لا يا سيدي . بل عبيدك جاءوا ليشتروا طعاما .

11 نحن جميعنا بنو رجل واحد . نحن أمناء . ليس عبيدك جواسيس .

12 فقال لهم كلا بل لتروا عورة الارض جئتم .

13 فقالوا عبيدك اثنا عشر اخا . نحن بنو رجل واحد في ارض كنعان . وهوذا الصغير عند ابينا اليوم والواحد مفقود .

14 فقال لهم يوسف ذلك ما كلمتكم به قائلا جواسيس انتم .

15 بهذا تمتحنون . وحياة فرعون لا تخرجون من هنا الا بمجيء اخيكم الصغير الى هنا .

16 ارسلوا منكم واحدا ليجيء باخيكم وانتم تحبسون . فيمتحن كلامكم هل عندكم صدق . وإلا فوحياة فرعون انكم لجواسيس .

17 فجمعهم الى حبس ثلاثة ايام .

18 ثم قال لهم يوسف في اليوم الثالث افعلوا هذا واحيوا . انا خائف الله .

19 ان كنتم أمناء فليحبس اخ واحد منكم في بيت حبسكم وانطلقوا انتم وخذوا قمحا لمجاعة بيوتكم .

20 واحضروا اخاكم الصغير اليّ . فيتحقّق كلامكم ولا تموتوا . ففعلوا هكذا .

21 وقالوا بعضهم لبعض حقّا اننا مذنبون الى اخينا الذي رأينا ضيقة نفسه لما استرحمنا ولم نسمع . لذلك جاءت علينا هذه الضيقة .

22 فاجابهم رأوبين قائلا ألم اكلمكم قائلا لا تأثموا بالولد وانتم لم تسمعوا . فهوذا دمه يطلب .

23 وهم لم يعلموا ان يوسف فاهم . لان الترجمان كان بينهم .

24 فتحول عنهم وبكى . ثم رجع اليهم وكلمهم . واخذ منهم شمعون وقيّده امام عيونهم .

25 ثم امر يوسف ان تملأ اوعيتهم قمحا وتردّ فضة كل واحد الى عدله وان يعطوا زادا للطريق . ففعل لهم هكذا .

26 فحملوا قمحهم على حميرهم ومضوا من هناك .

27 فلما فتح احدهم عدله ليعطي عليقا لحماره في المنزل رأى فضته واذا هي في فم عدله .

28 فقال لاخوته ردّت فضتي وها هي في عدلي . فطارت قلوبهم وارتعدوا بعضهم في بعض قائلين ما هذا الذي صنعه الله بنا .

29 فجاءوا الى يعقوب ابيهم الى ارض كنعان واخبروه بكل ما اصابهم قائلين .

 30 تكلم معنا الرجل سيد الارض بجفاء وحسبنا جواسيس الارض .

31 فقلنا له نحن أمناء . لسنا جواسيس .

32 نحن اثنا عشر اخا بنو ابينا . الواحد مفقود والصغير اليوم عند ابينا في ارض كنعان .

33 فقال لنا الرجل سيد الارض بهذا اعرف انكم أمناء . دعوا اخا واحدا منكم عندي وخذوا لمجاعة بيوتكم وانطلقوا .

34 واحضروا اخاكم الصغير اليّ . فاعرف انكم لستم جواسيس بل انكم أمناء . فاعطيكم اخاكم وتتجرون في الارض .

35 واذ كانوا يفرغون عدالهم اذا صرّة فضة كل واحد في عدله . فلما رأوا صرر فضتهم هم وابوهم خافوا .

36 فقال لهم يعقوب اعدمتموني الاولاد . يوسف مفقود وشمعون مفقود وبنيامين تأخذونه . صار كل هذا عليّ .

37 وكلّم رأوبين اباه قائلا اقتل ابنيّ ان لم اجيء به اليك . سلّمه بيدي وانا ارده اليك .

38 فقال لا ينزل ابني معكم . لان اخاه قد مات وهو وحده باق . فان اصابته اذيّة في الطريق التي تذهبون فيها تنزلون شيبتي بحزن الى الهاوية .